اقرأ في هذا العدد
 
 



ادوات الموضوع
طباعة الموضوع
ارسال الموضوع
حفظ الموضوع
اضافة الموضوع للمفضلة
مقالات ذات صلة
 وفاة الفنانة والناشطة النسوية زكية ليفة في مستشفى سويدي
 المعرض التشكيلي السنوي الثالث جماليات الاساليب الفنية المتنوعة
 قبل وبعد مهرجان بغداد الشعري الذهبي: الشاعر مضر الآلوسي- لقد تبنت الحكومة العراقية الدعاية والدعم المادي بشكل كامل للمهرجان
 الفنان عبد الجبار سلمان..شخصية (حسين ارخيص) علامة بارزة في تاريخ اعمالي المسرحية
 الكاتب والناقد محمد ابو خضير: خطاب المسرح العراقي سائر شأن مسارح اخرى في ظل العولمة الى تحقيق التناقض والتنوع

مقالات من الرئيسية
 محشي ورق العنب
 شاشات الحاسوب تعرض الأطفال للاكتئاب
 الضحك نعمة لاتبخل بها على نفسك
 فضائيات الدجل والشعوذة تغزو بيوتنا .. فياغرا من مزيج بيض النمل وتفاح الجان
 مارسيل خليفة في بداياته : نجحت اولاً في فرنسا مع أغاني أم كلثوم ومحمد عبد الوهاب

مسرح
 
الفنانة المبدعة إبتسام فريد للشبكة العراقية:رغم الظروف القاهرة، الفنان العراقي يفاجئ العرب بعطاءاته
فنانة مثابرة عبر مسيرتها الفنيةالطويلة والتي تزيد عن نصف قرن من الزمان قضتها بين خشبة المسرح واستديوهات التلفزيون و الافلام السينمائية التي شاركت بها فنانة تمتلك الأحساس العالي والصدق في الأداء وهو ماميزها في جميع الاجوار التي أدتها وخاصة في مسلسل النسر وعيون المدينة الذي بقي شاخصا في ذاكرة الجمهور العراقي الى جانب مسلسلات اخرى وافلام ومسرحيات اخرى عديدة وشاركت في مهرجانات عربية وعالمية وحازت على جوائز عديدة عن بعض ادوارها التي أدتها...
التقينا بالفنانة المبدعة ابتسام فريد وهي في زيارة الى بلدها العراق و سألناها عن بغداد وماهي مشاعرهاوهي بعيدة عنها في الغربة وحاورناها عن المسرح والدراما العراقية وعن محاور أخرى تخللها الحوار...

*كيف ترى واقع المسرح لعراقي في الوقت الراهن؟
- المسرح العراقي والفنان العراقي فنان ديناميكي ومثقف وواع ولديه الاستعداد الكافي لبذل اقصى الجهود للارتقاء بواقع المسرح والفن العراقي عموماً لكن ظروف البلد في الفترة الماضية كانت صعبة وأعاقت مسيرته الفنية ولكنه مع ذلك بقي الفنانون والمسرحيون منهم مصرين على العطاء والابداع سواء داخل البلد او خارجه ونفذت اعمال فنية كثيرة في العراق او في سوريا واعمال مشتركة عديدة كان الفنان العراقي فيها متألقاً وشاهدها المشاهد العراقي والعربي وأثنوا على الفنان العراقي وعطائه.

*ماهو تقييمكم لواقع الدراما العراقية اليوم؟
-واقع الدراما العراقية اليوم ومن خلال مسلسلاتنا و كتابنا الذين حاولوا تسجيل المرحلة ووصل ذلك الى حد الألحاح الكبير وكنا نتمنى ان يسجل اشياء اخرى لها علاقة بالتاكيد بالواقع العراقي وهذا الاصرار اتعب المشاهد ولان الجمهور يعاتبني وكأنني انا التي كتبت النص ويطالبون بتغيير الموضوع والتنوع فيه وان شاء الله يحصل ذلك والتغيرات التي تجري في البلد سترغمنا على مواكبة التغيير وان شاءلله للافضل اكثر واكثر وان شاءالله كلما يستتب الامن سنرى طفرة نوعية في الاعمال الدرامية العراقية سواء على صعيد مسرح او التلفزيون او أي مجال اخر.

* كيف ترين موقع الدراما العراقية حالياً الى جانب الدراما في العالم العربي وباعتباركِ كنت مقيمة في بلدان عربية قريبة من العراق واشتركتِ في بعض الاعمال الفنية هناك؟
- الفنان العراقي مغبون دائماً للاسف الشديد صحيح انه مبدع لكنّه مغبون وهذه هي المفارقة اما الفنان العربي دائما عندما يقدم عطاءه يجد من يقيم هذا العطاء حق تقييمه وبصورة ممتازة ممايعطي له مشاعر بتقديم الافضل اما الفنان العراقي حتى فهو لم يقيم مجهوده الفني الا في ماندر يقيم بشكله المناسب واللائق به ونحن لانطالب بمردود مادي فقط بل نطالب بمردود معنوي يشعر الفنان بأهميته في المجتمع ولانكابر ايضاً عندما نقول بمردود مادي لان هذه المادة هي التي تجعلك تقدم الافضل عندما تؤمن وضعك المعيشي ولاترتط بالتفكير بلقمة العيش لان الفنان يفترض ان يكون ارفع من هذا المستوى وهذا مانراه في واقع الفنانين العرب في بلدانهم وانا سبق ان وجهت اكثر من دعوة للمسؤولين انه لابد من انتباهة لوضع الفنان العراقي وانا اليوم اجدد من خلال مجلتكم الشبكة العراقية الغراء هذه الدعوة لان الفنان يسجل تاريخ بلد وهو مرآة للبلد واتمنى ان يستجيبوا لدعوانا في رفع شأن الفنان العراقي في المستقبل القريب.
* قمت بالمشاركة في التمثيل في اعمال عربية مع فنانين عرب كيف كان اداء الفنان العراقي قياساً الى اداء الفنان العربي؟
- صراحة كان اداء الفنان العراقي مفاجأة كبيرة للفنانين العرب رغم الظروف القاهرة التي تعرض لها الفنان العراقي في العقود الماضية وشارك الفنان العراقي في اعمال فنية في بلاد الشام وفي مصر ومازالت مستمرة وتفاجأ الفنانون العرب بالتزام واخلاقية وابداع الفنانين العراقيين العالي وايمانهم بما يجسدون من ادوار وحثوا على التعاون معم في اعمالهم الفنية المستقبلية.

* ماهي آخر اعمالكم الفنية؟

-اكملت ثلاثة اعمال اخيرا كان من المفروض ان يعرض أحداها في رمضان الماضي ولكن للاسف الشديد لم يكن هناك مجال لعرضه لوجود اعمال فنية كثيرة على الشاشة في رمضان ومثلت هذه الاعمال في سوريا وان شاءالله هي في طريقها للعرض وعرضت علي اعمال فنية اخرى كثيرة.

* وماذا عن المسرح؟
-هناك فكرة في ان اشارك في عمل مسرحي اتمنى ان اكمل قراءة النص حتى استطيع ان اقول اشارك فيه او لااشارك ان شاءالله.

*كيف ترين اهمية الفنان العراقي في الخارج وهل من مسؤولية اضافية تقع على عاتقه؟
- بالتاكيد ان الفنان العراقي في الخارج هو سفير لبلاده وعليه التصرف بصورة تمثل هذا البلد والكثير من الفنانين العراقيين تصرفوا بصورة مشرفة تمثل العراق في هذه البلدان.

* نريد من خلالكِ ان نسأل عن اخبار الفنان القدير بدري حسون فريد لانه مع الاسف الشديد اخباره غائبة منذ فترة ولانعرف لماذا ؟
-انا اعتب بصراحة على الاعلام بشكل عام بشأن بعدم متابعة اخبار الفنان الكبير بدري حسون فريد واشكر مجلة الشبكة العراقية على استذكارها له من خلالكم في هذا الحوار والسؤال عن اخباره وهو منذ اثني عشر عاماً في بلاد المغرب العربي يعمل على المسرح ويكتب ونشاطه الفني مستمر ودائم وخرج مئات الطلبة والذين حازوا على جوائز مهمة وهناك في بلاد المغرب العربي متمسكون به جداً ونحن نحاول اقناعه بان يرجع للعراق لان صحته تعبانة وان شاءالله يرجع للعراق والفنان بدري حسون فريد فنان مغبون دائماً اعلامياً وعلى كل الصعد الأخرى.

*وانتِ الان في زيارة لبغداد ماذا تعني لكٍ بغداد؟
- اقول لااستطيع ان اجد المفردة التي من الممكن ان اعبر عن ماذا تعني بغداد لانها كل شيء بالنسبة لي هي حبي وتاريخي ومستقبلي وهي اجمل مفردة يمكن تسمعها أذني هي بغداد وهي منارة ثقافية وهي منارة للحب واعجز عن ايجاد التعبير المناسب التي يمكن ان يصف بغداد بالشكل الذي يليق بها وهي صامدة وباقية على طول الزمان.

*كلمة اخيرة تود ذكرها من خلال مجلة الشبكة العراقية ؟
-اشكر مجلة الشبكة العراقية الجميلة وانا في الحقيقة سعيدة بهذا اللقاء وسبق ان حاولت ان اتصل بكم واسرب لكم الاخبار الفنية الجميلة وللاسف لم انجح ولكن مع ذلك لان المجلة عزيزة علي جدا ً ولان طرحها موضوعي وهادئ ومحايد وبعيدة عن الاساءة الشخصية للفنان العراقي وهذا هو سر تميزها في رأيي لاهتمامها بالفن والفنانين العراقيين والسعي اليهم لتغطية نشاطاتهم والتواصل معهم ومع اخبارهم الفنية واشكرجهودكم المخلصة لان الاعلام قطعاً مهم للفن والفنانين وخاصة في الوقت الراهن ونتمنى لشبكة الاعلام بجميع مفاصلها والسادة المشرفين عليها كل التقدم والازدهار في مسيرتها الاعلامية خدمة لعراقنا الغالي.

حاورها – جاسم الصغير
عدسة– عــادل قاسم